Ericsson : التكنولوجيا تسهم في تحقيق الأهداف الـ17 للأمم المتحدة

أطلقت إريكسون تقريرها الأول "التكنولوجيا من أجل الخير" في مؤتمر الاتصالات الأفريقية 2019، بهدف تسليط الضوء على دور الشركة وشركائها في إحداث تأثير اجتماعي إيجابي على مستوى العالم .


ويركز التقرير، الذي تم إطلاقه عشية انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة لعام 2019، على دور التكنولوجيا والخبرات الهائلة التي تتمتع بها إريكسون في مواجهة التحديات العالمية في قضايا حيوية كالتغير المناخي والحد من عدم المساواة .

ووفقاً للتقرير، تؤدي الزيادة بنسبة 10% في نسبة اعتماد النطاق العريض للأجهزة المحمولة إلى زيادة بنسبة 0.8% في إجمالي الناتج المحلي في المتوسط .

ويتيح النطاق العريض المتنقل الوصول إلى الإنترنت وتقديم الخدمات الرقمية لتلبية مجموعة واسعة من الاحتياجات المجتمعية، بما في ذلك الوصول إلى الخدمات التعليمية والصحية والاندماج المالي وتنظيم المشاريع والاستجابة للحالات الإنسانية، مع المساعدة في الحد من عدم المساواة .

ودعا التقرير إلى تعزيز التعاون بين أصحاب المصلحة المتعددين للتأكد من تحقيق فوائد التكنولوجيا الرقمية للجميع ومواجهة التحديات المرتبطة بها .

وتعليقاً على إطلاق التقرير، قالت فدا كبي نائب الرئيس ورئيس، قسم التسويق والاتصالات والاستدامة ومسؤولية الشركات في إريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا: "يعتبر التعاون الهادف لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، العامل الأساسي لبناء مستقبل أفضل للجميع، ويسلط التقرير الجديد من إريكسون حول التكنولوجيا من أجل الخير الضوء على الدور الديناميكي الذي يلعبه قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تمكين التطورات المستدامة في إفريقيا " .

إضافة إلى ذلك، يركز تقرير التكنولوجيا من أجل الخير على دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في خلق تأثير إيجابي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة الـ 17 للأمم المتحدة .

.....
..
..